ذَا

از الکتاب
پرش به: ناوبری، جستجو

آیات شامل این کلمه

ریشه کلمه


کلمات نزدیک مکانی

وَ مَا اللّه مِن قَالُوا فِي کَان إِن إِذَا الّذِي الّذِين لا قُل مَن عَلَيْهِم أَن قَال الْأَرْض يَا لَو رَبّکُم أَو فَمَا قُرْبَى ثُم لَهُم يَسْأَلُونَک الْحَق يَوْم أَرَاد أَ إِلاّ دُون تَأْمُرُون يُنْفِقُون الْقَرْنَيْن الْکِفْل کُل خَلَقُوا لِلّذِين أَنْزَل الْقُرْبَى قَالَت مَقْرَبَة مِسْکِينا السّمَاوَات فَانْظُر أَرْجِه تَعْمَلُون أَرُونِي يُقْرِض عَلِيم حَقّه فَيَقُول ذٰلِک أُحِل يَتِيما أَرْضِکُم مَتْرَبَة بَعْد کَذٰلِک لَه مَسْغَبَة عَلَى ذَا قُلُوبِهِم بِهٰذَا قَرِينا أَمّا أَم لَکُم مِنْه قِيل ذِي نَفْس إِمّا اذْکُر مَثَلا أَخَاه هٰذَا شَدِيد إِذ الْمِسْکِين آمَنُوا قَرْضا إِسْمَاعِيل تَدْرِي بِمَا قَوْما يُخْرِجَکُم بِه حَسَنا إِنّا وَقَع يَسْتَعْجِل آت بَابا الصّالِحِين رَحْمَتِنَا أَدْخَلْنَاهُم أُجِبْتُم النّون عَذَاب أَجَبْتُم فَمَن خَبِير تَفْقِدُون خَلَق الْأَخْيَار تَعْبُدُون دَاوُد تَرَى الْأَيْد يُضِل مَال تَکْسِب غُصّة کُنْتُم تَأْمُرِين طَعَاما يُؤْمِنُون فَآت يَرْجِعُون إِنّه الْيَسَع عَبْدَنَا الْکَافِرُون جَحِيما اتّقَوْا ابْن آنِفا الْعِلْم زَنِيم غَفُورا نَفْقِد قَوْمِه فَعَمِيَت لِقَوْم فَأَرُونِي الْمُرْسَلِين حَتّى فَانْظُرِي عِلْما غَدا إِدْرِيس شِرْک بِسِحْرِه إِفْکا تَدْعُون إِنّمَا قَلِيلا يَعْصِمُکُم قُلْنَا قَوْلا سَمِيع يَنْصُرُکُم رَحِيم نَهَارا قَرِيب انْظُرُوا فَيُضَاعِفَه فَيَقُولُون يَشْفَع يَخْذُلْکُم هُو عَنْهُم إِنّي أَيّهَا أُولٰئِک يُرِيد فَتَحْنَا بَنِين بِعَهْد يَأْجُوج إِلَيْک يَفْقَهُون إِنّهُم ذَهَب يُنَادِيهِم أَذْبَحُک فَسَاء آلِهَة فَلا عِنْدَه تُنْذِر أَوّاب لَآيَات بِهَا الْمُلُوک الْعَفْو عَذَابا غَفُور يَعْقِلُون أُوتُوا الرّسُل صُوَاع لِلْأَوّابِين کَفَرُوا الْمُجْرِمُون أَقْبَلُوا مَرَض خَلْق عِلْم سَخّرْنَا أَسَاطِير عَلَيْه نَفْعِهِمَا الْأَمْر بَيَاتا مُغَاضِبا بِاللّه هُم السّبِيل ثَمَنا خَيْرا إِذا الْمَلَأ الْقَوْل تَوَل الْأَنْبَاء تُتْلَى نَکْتُم نَصْر تُحِيطُوا دُونِه شَيْء أَنْکَالا عَن الْمَلِک تُعَذّب أَنْفَقْتُم لِأَبِيه عِنْدَهَا أَلِيما الضّلاَل أَنّي يَکَادُون أَبَت فَاعْدِلُوا تُمَتّعُون بَعْدِه الصّابِرِين لَم يُبَيّن لَسَارِقُون دَخَلُوا بِإِذْنِه يَقُولُون بَل اعْلَمُوا يَخْشَوْن کَرِيم رَأَيْتُم يَوْمَئِذ فُزّع الْمُسْتَکْبِرِين فَإِن الْجِبَال لِيَحْمِلُوا الْمَنَام يَهْتَدُون الْأَوّلِين افْعَل عَذَابُه أَثِيم فَإِنّه قُلْتُم عُتُل لَنَا يَجْمَع فِيه يَتَضَرّعُون لِلْعَابِدِين أَوْفُوا وَجَد تَرْجُف فَذٰلِکُم تَتّقُون لَدَيْنَا مَأْجُوج خَيْر فَأَنّى يَعْلَم فَظَن إِطْعَام شَهَادَة طَبَع الْمُتَکَبّرِين أَلا مَثْوَى مُفْسِدُون تُصْرَفُون ذِکْرَى الْأَرْحَام آيَاتُنَا نَشْتَرِي کَانُوا تُرِيدُون رَبّهُم ذِکْر أَرْسِل غَالِب أُلْقِي إِنّکُم ذٰلِکُم قَرْيَة يُحْمَل سَلِيم الشّيْطَان لِمَن أَتَاکُم الْفَاسِقِين الْحُسْنَى يُحِب أَوْزَارَهُم فَهُم مَعَه ابْعَث أَحْسَنُوا لِإِثْم إِلَيْهِم مُبْلِسُون الْآيَات الطّيّبَات الْيَوْم إِنّک الظّالِمُون صَالِحِين زَوْج عِنْدِک أَکْبَر تُؤْمَر کَثِيرا تَوَاصَوْا رَبّهِم الْمُصْطَفَيْن بِقَلْب فَلِلْوَالِدَيْن أَرَى إِثْمُهُمَا يُسَبّحْن أَنّهُم بِآيَاتِي أَفْسَدُوهَا تَکُونُوا حَقّت ظَلَمُوا يَکُن الْآخِر مُتَجَانِف بَأْس إِلَي أَنْت وَصّاکُم دُونِهِمَا لَن الْقَوْم لَسَاحِر حَمِئَة فَأَلْقِه بِأَي يَقْدِر تُغْنِي بِالْغَيْب جَاء الْعِير بِکُم الْعَلِي فَلَبِئْس الرّجْس کَامِلَة خَرَجُوا الْکَبِير نَقْدِر تَتّخِذ شُرَکَاءَکُم وُسْعَهَا عَلاّم أُولُوا عَيْن حِمْلِهَا بَيْن لَعَلّکُم هٰذِه اصْبِر ضَلاَل أَرْض سَتَجِدُنِي لِيَقُول سُوءا ارْتَبْتُم أَضْعَافا کَذّبْتُم فَلْيَتَوَکّل الدّنْيَا يَهْدِي يَشَاء فِيهِم ائْتُونِي أَذِن بُنَي تَمُوت يَنْصُرْکُم کَثِيرَة أَيْدِيهِم أَقَامُوا إِلَى الْمُؤْمِنُون مُبِين لَمِن الْأَقْرَبِين الْغُيُوب بِکِتَابِي لِلنّاس أَنْفَقُوا عَلّمْتُم فَهَل

تکرار در هر سال نزول

در حال بارگیری...