آمَنُوا

از الکتاب
پرش به: ناوبری، جستجو

آیات شامل این کلمه

ریشه کلمه


کلمات نزدیک مکانی

وَ الّذِين اللّه أَيّهَا يَا لا عَمِلُوا إِن الصّالِحَات مِن مَا فِي لِلّذِين إِذَا لَهُم أَن عَلَى کَفَرُوا هُم ثُم بِاللّه لَو کَانُوا إِلاّ إِلَى أُولٰئِک اتّقُوا بِمَا لَکُم مَعَه تَعْمَلُون مَن رَحِيم کَان جَنّات اتّقَوْا عَذَاب مِنْکُم لَم إِنّمَا ذٰلِک يَوْم أَجْر قَال مِنْهُم قُل يَعْلَمُون قَالُوا عَلَيْکُم فَأَمّا غَفُور تَتّخِذُوا رَبّهِم کُنْتُم عَلَيْهِم أَ النّار الْکَافِرِين أَلِيم يُحِب الظّالِمِين تَجْرِي الرّسُول الدّنْيَا لَعَلّکُم أَطِيعُوا لِلّه بِه الصّلاَة هُو هَاجَرُوا جَاهَدُوا فَالّذِين عِنْد عَن الْحَيَاة النّاس کُل مَغْفِرَة کُونُوا الْمُؤْمِنِين الْأَرْض يَقُول سَبِيل خَيْر کَذٰلِک الْمُؤْمِنُون مِمّا کَثِيرا اذْکُرُوا النّبِي بَشّر أَصْحَاب عَلِيم الْکِتَاب لَه يَهْدِي آمَنُوا بَيْن يَتّقُون لِيَجْزِي عَذَابا لِلْکَافِرِين طَائِفَة الْحَق الْآخِرَة إِذ فَإِن فِيهَا أَنّهُم نَجّيْنَا الْمُحْسِنِين إِلَيْه کَرِيم أَوْلِيَاء الْقَوْم رَسُولِه بِرَحْمَة يُدْخِل عَنْهُم إِيمَانا أَنْفِقُوا أَمّا هُدًى قِيل کَالّذِين إِنّهُم أَنْتُم کُتِب يَشَاء لٰکِن جَمِيعا يُرِيد إِنّا أَهْل الْمُشْرِکُون بِهِم قَوْم رُسُلِه هَادُوا وَعَد بِالْحَق فَلا الْجَنّة بَعْض طَيّبَات مِنّا تَوَاصَوْا لَيْس أَنْفُسَهُم آمِنُوا الْمَصِير تَحْتِهَا تَدْخُلُوا الْيَوْم أُنْزِل رَبّنَا لِقَوْم لَيَعْلَمَن أَم شَيْء الْأَلْبَاب فَهُم رَءُوف الْکُفّار أُوتُوا رَبّکُم أَعْمَالَهُم بِالْقِسْط مَع رَبّک لَمّا رِزْق غَيْر بِذِکْر شُهَدَاء مَوْلَى قُلُوبُهُم جَاء الشّيْطَان مُبِين بَعْضُهُم بِآيَاتِنَا أُولِي اتّبَعُوا شَيْئا تَطْمَئِن الْيَهُود أَلا خَالِدُون الْمُنَافِقِين تَأْکُلُوا سَبِيلا أَنْفُسَکُم يَضْحَکُون لَقِيتُم تُطِيعُوا النّصَارَى لَقُوا رَحْمَة عَظِيم يَحْزَنُون حَقّا الْقِيَامَة تَکُونُوا نِعْمَة فَاسِقُون بِالصّبْر قَوّامِين آمَنّا جَاءَکُم الْخَاسِرِين أَشَدّ وَلِي بَعْد فِيه فَأُولٰئِک لَتَجِدَن ادْخُلُوا أَحْسَنُوا بِالّذِي أَمْرُنَا بِأَمْوَالِهِم يَکْسِبُون بَصِيرا صِرَاط مُسْتَقِيم تَشْکُرُون يُؤْمِنُون هٰؤُلاَء الْأُمُور الظّالِمُون بَيْنَهُم فَأَصْبَحُوا عَلِيما الْحَرِيق بِالْبَاطِل رُسُلَنَا أُعِدّت حَلِيم کَبِير أَلِيما کَمَا عَلَيْه هَل الْعَالَمِين الْمُؤْمِنَات کَانَت الْمُبِين قَوْما بِعَذَاب أَنْفُسِهِم بَعْدِهَا أَو الْجَحِيم أَنَا صَالِحا حَق الْأَنْهَار رَسُولَه السّيّئَات بِهَا فَقَد الْبَرِيّة تَخُونُوا أَنْفَقُوا قُلُوبِهِم تَتّبِعُوا يُثَبّت کَثِير لَبِئْس إِنّه قُولُوا الْآيَات نُزّل لَنَا خُطُوَات يَعْلَم أَجْرَهُم أُجُورَهُم يَقُولُون رَبّهُم نَجْعَل هٰذِه عَظِيما بِمِثْل يُؤْذُون مَعَک لَيَبْلُوَنّکُم الْقُرَى فَتَبَيّنُوا نَصِيرا مُشْفِقُون أَوْفُوا خُذُوا بِئْس النّعِيم فَضْلِه أَعْتَدْنَا أَي اصْبِرُوا الطّيّبَات لِيَسْتَأْذِنْکُم فَلَمّا کُفْرا الْمَوْت تَعْلَمُون ارْکَعُوا قَاتِلُوا فَزَادَتْهُم صَلّوا انْظُرُونَا يُخْرِجُهُم يَغْفِرُوا شَهَادَة الّذِي لِم کُلُوا جُنَاح اسْتَجِيبُوا سُورَة الْقُلُوب فِيمَا سَأُلْقِي بِرَبّهِم اسْتَعِينُوا کَشَفْنَا وَجْه امْرَأَة اجْتَنِبُوا سَيّئَاتِهِم الظّن أَنَاب اتّبِعُوا فَيَعْلَمُون مُسْلِمُون قُوا يُقِيمُوا تَر بِأَنّهُم الرّبَا تَحْزَنُون فِتْيَة مَمْنُون تُوبُوا تَقُولُوا الْعَذَاب بِالْقَوْل طَعِمُوا يَتَفَکّرُون تُحَرّمُوا عَدَاوَة يُقِيمُون الْخَمْر نَجْعَلَهُم بَيْنِکُم خَيْرا فَيُنَبّئُکُم عَدُوّهِم نُودِي تَسْأَلُوا عِبَاد نَذِير ذُوقُوا نَقْتَبِس وَسِعْت لَهَاد اتّبَعَتْهُم الْمُنَافِقَات فَرْدا يَأْن لِيُثَبّت سُلْطَان فَآتَيْنَا مِنْهَا مُرْتَفَقا تَنْصُرُوا تَخْشَع يَفْعَلُون أَنْجَيْنَا يَسْخَر يَسْتَوُون يَمْهَدُون کَبُر نَکَحْتُم تَرْفَعُوا نُطْعِم عَسَى يَتَفَرّقُون کَافِرُون سَبِيلَنَا عِين عِبَادِي يَطْبَع تُرْجَعُون أَرْضِي لِعِبَادِي الثّابِت فَوْق فَثَبّتُوا أَبْقَى تَتّقُوا إِنّک حَکِيم يَسْتَجِيب تَتَوَلّوْا السّمَاء يَنْظُرُون هِي أَنْصَار أَدُلّکُم أَبْنَاء أُرْسِلْت تَقُولُون غِلاّ نَاجَيْتُم تُقَدّمُوا مُلاَقُو تَنَاجَيْتُم يَيْأَس أُدْخِل خَالِدِين يَعْمَلُون بِطَارِد الْأَخْسَرُون تَتَنَاجَوْا تَوْبَة تَفَسّحُوا التّوّاب فَانْشُزُوا سَرِيع نَصَارَى کَذّبُوا أَهْلِيکُم مُهَاجِرَات کَفَرَت يَضُرّکُم خَالِصَة الرّزْق إِيمَانَهُم حَضَر فَسَيَحْشُرُهُم بِالْأَمْن يَجِدُون أَشْيَاء ظَاهِرِين الْأَمْر أَنّي الّتِي تَابُوا الْعَزِيز غَضِب ثُبَات حَسِبْتُم بَيْنَکُم يَهْدِيهِم الْبُشْرَى الْخِزْي صِدْق أَضْعَافا أَقْسَمُوا نُنَجّي نَصَرُوه فَأُنَبّئُکُم إِيمَانُهَا بِغَافِل نَجّيْنَاهُم أَنْزَلْنَا الْمَلاَئِکَة السّمَاوَات عِنْدِنَا الْمُنْتَظِرِين الْأَغْلاَل خَطَايَاکُم فَلَه صُدُور فَسَيُدْخِلُهُم فَإِذَا فَامْتَحِنُوهُن بَغْيا يَصْلَوْنَهَا بُيُوتِکُم ضَلاَل أَنْذِر اجْتَرَحُوا نَارا الْأَعْمَى النّجْوَى رَسُولِنَا لَيَسْتَخْلِفَنّهُم أَيْدِيهِم ذَکَرُوا بَهِيمَة ثَيّبَات قَرِيب مُتَقَلّبَکُم أَمْثَالُهَا عَدُوّکُم زَحْفا لَآيَة مَحْيَاهُم دُونِکُم صَوْت طَلّقْتُمُوهُن بِظُلْم بِالْإِثْم سَبّحُوه تُنْجِيکُم بِکُل تَقْوِيم الدّاخِلِين تَجِد الْعَنْهُم أَحَدَکُم مُوسَى تَسْلِيما أَخْبَتُوا يَسْتَکْبِر أَحَق ظَلَمُوا قَلِيل لٰکِنّي دِينِه لَتَعُودُن لَنُخْرِجَنّک اجْعَل بَرَکَات يُؤْتُون فَاعْبُدُون يَکْتُمُون تَقُوم أُولُوا يُحِبّونَهُم آيَات الْقَتْلَى وَقْرا نَسْتَنْسِخ مُضَاعَفَة نُکَلّف عَمِل لَغَفُور أَلْحَقْنَا أَقَامُوا رَبَطْنَا رَسُول رَابِطُوا آخِرَه عَلَيْک لِلْمُسْلِمِين رَوْضَات الْخَلْق الشّرَاب بِرَسُولِه نُزُلا بَيّنَات أَنّهَا کَسَبْتُم آيَاتِي انْشُزُوا اعْبُدُوا عَصَوْا دِينَکُم أَجْرا زَادَتْه يُخْزِي طَرْف الْعَصْر خَلَوْا رَعَوْهَا يَسْتَبْشِرُون لَهَدَى أَجَل مَصِيرَکُم الصّابِئُون رَب سُلْطَانُه نَصُوحا فَضْل حُکْما تَأْس بَعُوضَة أَوْلاَدِکُم الْعِلْم يَزَال فَاغْسِلُوا خَلا يَقْرَبُوا الْحَرَام تَجْعَل أَعْمَالُهُم أَيّام يُحْشَر قَوْلا خُلِق إِخْوَانَکُم آيَاتِه أَخَذَت يَتَغَامَزُون تَرِثُوا إِخْوَة آتِيه يَفْعَل أَحَل قَلْب أَسَرّوا يَرَى الْأَنْصَاب فَاتّقُوا لَيَبْغِي يَسْتَوِي الْهُون يُصْلِح يَقُوم حَبِطَت أَکْبَر انْظُرْنَا يَجْتَنِبُون وُجُوهَکُم سَدِيدا الْمُسِيء الْأَنْعَام أَنْدَادا يُدْخِلُهُم عَدُوّا لَمَعَکُم لِيَغِيظ تَنَالُه رَحْمَتِه الْجُمُعَة تَوَلّوْا يَتَوَل اهْتَدَوْا أُنْزِلَت حُرُم وَلِيّکُم أَعْجَمِي إِسْرَائِيل أَعْدَاء أَوْلاَدُکُم الْکَبِير الْوَسِيلَة کُنّا الْجَنّات يَتَذَکّر جَهْد هَم تُبْد أَسْأَلُکُم الْبَيّنَات دَرَجَات الرّحْمٰن ارْجِعُوا الْمَسْجِد کُلّهُم آيَاتُنَا الصّدّيقُون الْمُقَرّبُون نَقُص الرّهْبَان الْأَذَى النّسَاء الْمُلْک عَقِيم وَقُودُهَا فُرْقَانا فَسَاء تُجْزَوْن عَنْکُم خَوّان فَبَرّأَه لَقَد الصّادِقِين يُوسُف تُحْشَرُون يَبْدَأ فَسَوْف بِإِيمَانِهِم يُؤْتِکُم أَرَاکُم فَنَفَعَهَا هُدِي خِزْي بِإِذْن اتّبَعُوه بَقِي رَجَعُوا الْقُدُس کَعَرْض الرّجِيم رَزَقْنَاهُم أَيّکُم مُسَمًّى الْمَجَالِس سُکَارَى الْعَظِيم مِسْکِينا سَائِحَات کَمَن الْمَأْوَى بِإِذْنِه بُکْرَة الصّالِحِين جَاءَتْکُم يَتُب الْحُرّ أُذُنَيْه نَفْسا غَوَاش عَاقِبَة رَوْضَة بِالْمَرْحَمَة قَوْمِه مَرْجِعُکُم يَرْتَابُوا يُصَلّون فَلَن دَعَاکُم عِيسَى لَتَوَلّوْا يُفَرّقُوا يَتَوَلّهُم الرّعْب زُلْزِلُوا مَصْفُوفَة عُمْي يُحِبّون حَسْبُهُم الْعُدْوَان لِيَسْتَيْقِن بِأَيْمَانِهِم تُصِيبُوا فَتْح کِفْلَيْن فَاسْعَوْا ذِکْر بَنِي تُلْقُون نَجْوَاکُم شَدِيدا سُرُر الْفَوْز جَزَاؤُهُم ذُرّيّتَهُم الشّهَادَة قَدّمَت وَرَاءَکُم مَوْلاَکُم عَرْضُهَا يُؤْتِيه فَافْسَحُوا أَقْدَامَکُم صَدّوا أَعْلَم يُضَاعَف عَابِدَات الزّرّاع وَلاَيَتِهِم مَکْذُوب لَلّذِين يَوْمِئِذ فَدَخَلُوا تَمَتّعُوا فَاکْتُبُوه جَرَم آمَنَت يَأْلُونَکُم لْيَجِدُوا تَمُوتُن الْکَافِرُون يَرْجِعُون سِرّا کَسَبَت الْمَوْلَى فَإِنّمَا کَفُور أُذِن تَسْتَأْنِسُوا يَتّبِع وُدّا نَدِيّا نَعْلَم رُوح أَمَدا الْوُجُوه الْفِرْدَوْس لَيَأْکُلُون مَمَاتُهُم لَأَدْخَلْنَاهُم أَيْمَانِهِم أَنّمَا أَيْدِيکُم حِين کَرْها فَاعْلَمُوا يَلْعَن وَلِيّا يَکُن عِبَادَتِه الشّهْر تَأْوِيلا لِإِخْوَانِهِم فَأَي يُکَفّر أَسْمَعَهُم فَأَمْکَن نَصَرُوا فِتْنَة نُدَاوِلُهَا تُوَلّوهُم فَاضْرِبُوا يُؤْمِنُوا فَوْقِهِم مِلّتِنَا إِصْرَهُم أَعْقَابِکُم کَالّذِي حُسْن أَطْعَمَه کَيْد فَوَيْل کَسَبُوا غُرَفا بِالْحُرّ الْخَاسِرُون يُحْبَرُون مُؤْمِنا عَقَلُوه يُؤْذَن جَاءَتْهُم الْأَشْهَاد مُتَکَبّر جُنُود مَلاَئِکَتَه مِنْه بِجَالُوت الْخُلَطَاء السّعِير کَبَائِر أَهْلِيهِم حَسِب عِلْما أَذًى لِقَوْمِه صَدَقُوا إِلَي شَيَاطِينِهِم لِنَفْسِه بُکْم الْفَضْل فَتَنْقَلِبُوا نُفَصّل لِعِبَادِه وُسْعَهَا يُوحِي الْأَيّام فَاغْفِر الْأَدْبَار عَنْه جَاءَهُم بِإِيمَانِهِن فَاصْبِرُوا يَئِسُوا اسْتَکْبَرُوا أَتَاهُم جَبّار تَسُؤْکُم جَاهِدُوا آمَن تَعْلَمُوا لَعِبا يَسْتَعْجِل يَجْرِمَنّکُم أَيْدِيَکُم نَزّل الذّل قَبْلِک فَاحْذَرُوهُم قِسّيسِين الْأَزْلاَم الصّابِرِين مَرْيَم الْوَصِيّة آيَاتُه اهْتَدَيْتُم لِغَد رَزَقَهُم لِلنّاس تَکُون اسْمَعُوا الْأَمْن صَدَقَة الضّرّاء جَنّة يَکُونُوا نَزّلَه بَل رِضْوَان يُحْيِيکُم الصّيْحَة فَأَرْسَلْنَا مَآب الشّهَدَاء نَزَل أَخْرَجْنَا فَتُخْبِت افْعَلُوا يُنْفِق آتَوُا لَنَجْزِيَنّهُم تُتْلَى إِثْم فَالْتَمِسُوا تَجْهَلُون غَلِيظ اسْتَحَبّوا يُعْجِب خَبَالا قُرْبَى حَسَنَة يَبْلُغُوا أَمَانَاتِکُم بِالْإِيمَان مُحْکَمَة بِحَمْد يَفْسَح أَمْوَال عِنْدَک قَرْيَة بِإِبْرَاهِيم رَجُل فِيکُم ضَرَبُوا جُنُودِه يُرِيدُون مَالَه يَرْزُق أَوْلِيَاؤُهُم تِلْک لْيَکْتُب وَدّوا زُيّن الْعَبْد أَنْفُسِکُم بَيْتا قَبْلِکُم الطّاغُوت الْکُفْر انْتَصَرُوا أَمْر بِحَامِلِين شَهِيدا بِجَهَالَة الْحُلُم اسْتَخْلَف الْمَجُوس عَلاَنِيَة يُحَلّوْن الْخَيْر تُسَلّمُوا تَمَسّوهُن تَجْهَرُوا آذَانِهِم فُصّلَت أَمْثَالَهُم مُشْفِقِين يَشَاءُون تَتَذَکّرُون يُسَبّحُون ظَن سُوقِه الْمُتّقِين أَعْمَالَکُم الْمَوْتَى ابْتِغَاء قَتَلَه رِمَاحُکُم لِلْحَوَارِيّين اثْنَان أَخْرَج رِجْس رَاکِعُون يُتْلَى تُرِيدُون شَنَآن يَبْسُطُوا بِقَوْم يَضَع الْأَعْنَاق تَحْتِهِم شَرَاب مَعْصِيَة مَتّعْنَاهُم أَجرِي فَمِنْهُم غِلْظَة بِالْمَوَدّة آوَوْا عَامِهِم الْخَيْرَات لِيَغْفِر

تکرار در هر سال نزول

در حال بارگیری...